كجزء من العام الثقافي قطر-فرنسا 2020، تسلط متاحف قطر الضوء على الفنانة القطرية غادة الخاطر، و هي خريجة جامعة فيرجينيا كومنولث في الدوحة. شاركت غادة في برنامج الإقامة الفنية بالمدينة الدولية للفنون في باريس في عام ٢٠١٤.

من الرسم إلى إنشاء تركيبات الإضاءة الرقمية، تقوم غادة بإبداع العديد من الأعمل الفنية و المشاريع و تخلط بين الفن وفهم المجتمع.

في نوي بلانش، تتعاون الفنانة مع بونجور لاب، وهو استوديو رقمي إبداعي فرنسي، لإنشاء قطعة تفاعلية  تعيد اكتشاف و تخيل السجاد الفارسي. مستوحاة من الحياة الطبيعية في قطر و الأنماط التقليدية، تعكس هذه السجادة الحيوانات والنباتات بشكل حقيقي من خلال استخدام تقنيات الرسوم المتحركة الجديدة.

الطبيعة والتراث في قلب هذا الإبداع الفريد!

المحتويات ذات الصلة

#قطر_أمريكا_2021