يقود المعرض الخاص ”استوديوهات بيكاسو“، الذي تم تنظيمه بالتعاون مع متحف بيكاسو الوطني، زواره في جولة حميمة على الفضاءات الإبداعية التي تنقّل بينها بابلو بيكاسو بدءاً من وصوله إلى باريس حوالي عام 1900 كفنان شاب وانتهاءً بمقر إقامته الأخير في جنوب فرنسا في موجان.

يعد المعرض من بين فعاليات العام الثقافي قطر-فرنسا 2020، حيث يعزز التبادل الثقافي والتفاهم المتبادل بين أفراد ومؤسسات هذين البلدين.

يتم تنظيم ”استوديوهات بيكاسو“ من قبل فيرجيني بيردريسو-كاسان، أمينة اللوحات (1921-1973)، والمنحوتات والسيراميك في متحف بيكاسو الوطني في باريس.

#قطر_أمريكا_2021